إفرازات صفراء للحامل في الشهر التاسع ما هي أسبابها وطرق علاجها؟

إفرازات صفراء للحامل في الشهر التاسع ما هي أسبابها وطرق علاجها؟

تجربة الحمل والولادة تجربة متكاملة تختلف من امرأة لأخرى؛ إذ تعتمد بشكل كبير على الحالة الصحية والنفسية والجسمانية للمرأة، وبالطبع فإن علامات الولادة مختلفة، وتتساءل البعض هل ظهور إفرازات صفراء للحامل في الشهر التاسع من علامات الولادة؟ فمنذ دخول المرأة الأيام الأولى من الشهر التاسع تبدأ بملاحظة الأعراض التي تطرأ عليها والتي تثير خوفها وقلقها، وتشعر في كل الأوقات أنها على وشك الولادة، لذا تعرفي معنا على دلالة هذه الإفرازات وأسبابها.

إفرازات صفراء للحامل في الشهر التاسع

من الطبيعي خروج إفرازات من الحامل، وخاصةً مع دخول الشهر التاسع، بحيث يبدأ الجسم في الاستعداد للولادة، فخلال هذه الفترة تحدث الكثير من التغيرات الهرمونية التي تؤثر على الجسم، وتختلف التأثيرات الهرمونية من امرأة لأخرى، فهناك من تلاحظ زيادة كمية الإفرازات، ويرجع السبب في ذلك إلى زيادة كمية الدم المتدفقة إلى عنق الرحم.

يظهر الرأي الطبي حول خروج إفرازات صفراء للحامل في الشهر التاسع بأنها على الأغلب تشير إلى وجود عدوى أو التهاب في الأعضاء التناسلية؛ ربما انتقلت إلى المهبل عن طريق الاتصال الجنسي، وتتميز هذه الإفرازات بأنها صفراء اللون وقوامها سميك ومتكتلة ولها رائحة كريهة وغير مستحبة، كما يصاحبها الشعور بالحكة والحرقان.

هل نزول إفرازات ذات لون أصفر شاحب أمر مقلق؟

في الغالب لون وقوام الإفرازات هو ما يشير إلى المشكلة التي تعاني منها الحامل، فمثلاً نزول إفرازات شفافة ومائية ورائحتها عادية وغير كريهة قد تشير إلى أنكِ عزيزتي على وشك الولادة؛ لأنها تدل على نزول ماء الجنين وهو السائل الأمنيوسي الذي يحيط به، وفي هذه الحالة يجب عليك الاتصال فورًا بالطبيب حتى تشرحي له الأمر الذي يزعجك، ويساعدك الطبيب في الوقوف على أسباب هذه الإفرازات ويعالج الأمر بالطريقة الصحيحة، وكذلك حتى تخضعي للولادة إذا كانت الإفرازات الصفراء للحامل في الشهر التاسع علامة من علامات الولادة.

ما أسباب نزول الإفرازات الصفراء للحامل في الشهر التاسع؟

أسباب نزول الإفرازات الصفراء للحامل في الشهر التاسع

شكل وطبيعة الإفرازات الطبيعية للحامل تكون لونها أبيض شفاف أو مصفرة قليلاً، ومن الممكن مع اقتراب موعد الولادة أن يصبح لونها وردي، وكذلك تكون قوامها رقيق غير متجبنة ولا يُصدر منها رائحة، أما إذا لاحظتي نزول إفرازات صفراء فقد تحتاجين لاستشارة الطبيب لمعرفة الأسباب الكامنة وراء ذلك، دعينا نطلعك من خلال السطور القادمة على بعض أسباب نزول الإفرازات الصفراء للحامل في الشهر التاسع:

مستويات الأستروجين

بوجه عام إن حدوث الحمل يؤدي إلى الكثير من التغيرات الهرمونية، وأبرزها ارتفاع هرمون الأستروجين في الجسم، وبالتالي يتغير شكل ولون وقوام الإفرازات، ويمكننا أن نقول بأن الإفرازات الصفراء من علامات الحمل طالما أن قوامها سميك، وأيضًا يصاحبها علامات أخرى من علامات الحمل.

التهاب المهبل البكتيري

في بعض الأحيان قد تخرج إفرازات صفراء للحامل في آخر الحمل نتيجة وجود التهاب بكتيري بسبب الاختلال الذي يحدث في منطقة المهبل بين البكتيريا الضارة والنافعة، فتستطيع البكتريا الضارة أن تنمو وتتسبب في الشعور بالحكة المزعجة ونزول إفرازات صفراء سميكة ورائحتها كريهة، وفي هذه الحالة يجب عليكِ أن تستشيري الطبيب على الفور حتى تتجنبي حدوث مضاعفات لكِ أو للجنين.

الأمراض المنقولة جنسيًا

قد تتسبب الأمراض المنقولة عن طريق الاتصال الجنسي مثل السيلان، المتدثرة، الكلاميديا، والزهري في نزول إفرازات صفراء للحامل في الشهر التاسع، ويجب علاج هذه البكتريا قبل الولادة حتى لا تنتقل إلى الجنين أثناء الولادة، لأنها يُمكن أن تصيبه بالتهابات مثل التهاب العينين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.