هل تعد إفرازات صفراء للحامل في الشهر الثاني من علامات الحمل الطبيعية أم لا؟

هل تعد إفرازات صفراء للحامل في الشهر الثاني من علامات الحمل الطبيعية أم لا؟

الحفاظ على صحتك خلال مراحل الحمل من الأشياء المهمة التي تجنبك حدوث أي مضاعفات خلال هذه الفترة، ووجود إفرازات صفراء للحامل في الشهر الثاني ربما يدل على الإصابة بمشكلة صحية يجب الانتباه لها؛ لذلك سنوضح لكِ أسباب وجودها، وهل تعتبر من علامات الحمل الطبيعية أم لا؟ والكثير من الأمور المهمة ستجدينها في السطور التالية.

هل الإفرازات الصفراء تعتبر من علامات الحمل؟

تتسائل العديد من النساء عن إفرازات الحمل الطبيعية وهل الإفرازات الصفراء من علامات الحمل أم لا؟ وفي الحقيقة أن زيادة معدل الإفرازات من الأشياء الطبيعية جدًا ببداية الحمل؛ نظرًا لحدوث تغير بالهرمونات الموجودة بالجسم، ولكن تحديد الإفرازات الطبيعية يعتمد على مواصفاتها، ففي الغالب تكون بيضاء أو شفافة وسميكة ولا تحتوي على رائحة مطلقًا، لكن إذا تحولت إلى اللون الأصفر الداكن، تدل على الإصابة بعدوى ويجب معالجتها، وإذا كانت صفراء وسائلة خصوصًا بنهاية الحمل، تكون علامة على اقتراب الولادة.

أسباب وجود افرازات صفراء للحامل في الشهر الثاني

في فترة الحمل تزداد إفرازات المهبل؛ نتيجةً لارتفاع هرمون الأستروجين في الجسم وتكون عادةً باللون الأبيض أو شفافة، ولا يوجد لها رائحة غريبة، ويمكن أن تزيد بصورة طبيعية مع تقدم مراحل الحمل، لكن عندما يتغير لونها وتصبح صفراء باهتة، فهذا يدل على الإصابة ببعض المشاكل الآتية:

تسرب السائل الأمنيوسي

عندما يحدث تسرب في السائل الأمنيوسي الموجود حول الجنين، تنزل من المهبل إفرازات صفراء للحامل في الشهر الثاني فاتحة شبيهة بالماء، وتكون عبارة عن قطرات ولا يوجد لها أي رائحة، عند وجودها يجب استشارة الطبيب؛ حفاظًا على صحتك وصحة الجنين.

الإصابة بمرض منقول جنسيًا

أسباب وجود افرازات صفراء للحامل في الشهر الثاني

قد يكون وجود إفرازات صفراء للحامل في الشهر الثاني علامة على إصابتها بأحد الأمراض المنقولة جنسيًا مثل: السيلان، أو داء المشعرات، ربما أيضًا تدل على إصابتك بالكلاميديا إذا كانت لها رائحة، وعند الشك في إصابتك بأي مشكلة، يجب مراجعة طبيبك الخاص؛ منعًا لانتقال العدوى إلى الجنين.

الإصابة بعدوى فطرية

وجود الفطريات بالمهبل قد تؤدي إلى إفرازات صفراء للحامل في الشهر الثاني، وتتميز بإنها ثقيلة وتشبه الجبن، ولكنها مصفرة وعادةً تكون مصحوبة بحكة وألم خصوصًا عند الجماع، ويمكن علاجها بسهولة من خلال الأدوية التي يصفها لكِ الطبيب.

الإصابة بالتهاب بكتيري في المهبل

اختلال توازن البكتيريا الموجودة بالمهبل يساعد على الإصابة بـ إفرازات صفراء للحامل في الشهر الثاني، وتكون عادةً ذات رائحة غريبة وسميكة، وتزداد بعد الجماع ويصحبها بعض الأعراض مثل: الحكة أو الشعور بحرقان، ولا يجب إهمال العدوى البكتيرية مطلقًا خلال الحمل؛ لأنها يمكن أن تسبب حدوث مضاعفات تصل إلى فقدان الجنين.

نصائح للوقاية من وجود إفرازات صفراء في الشهر الثاني

هناك بعض النصائح الضرورية التي يمكنك اتباعها؛ لتجنب وجود إفرازات صفراء أثناء الحمل في الشهر الثاني، وهي على النحو التالي:

  • يجب اتباع نظام غذائي جيد يحتوي على الفيتامينات والمعادن المهمة؛ للوقاية من وجود إفرازات صفراء للحامل في الشهر الثاني.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة الغنية بالسكر؛ لأنها تزيد من فرص الإصابة بالفطريات.
  • احرصي على ارتداء ملابس داخلية قطنية واسعة؛ للحفاظ على تهويتها والتقليل من نمو البكتيريا.
  • الحرص على ارتداء الفوط الصحية يوميًا من الأشياء المهمة خلال الحمل؛ حتى تمتص الإفرازات باستمرار.
  • الابتعاد عن استعمال منتجات العناية المعطرة للمهبل؛ لأنها تسبب تهيجه وتؤدي لالتهابات.
  • نظافة المناطق الحساسة والحفاظ عليها جافة بعد دخول الحمام من الأمور المهمة خلال الحمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.