ما هو الفرق بين زيت اللوز الحلو والمر للشعر؟

ما هو الفرق بين زيت اللوز الحلو والمر للشعر؟

هل تحلمين بشعر ناعم طري ذو مظهر جذاب، وملمس ندي، شعر قوي خالي من التقصف والهيشان، يتمتع بالصحة؟ إذا عليكي بتجربة زيت اللوز لما له من مفعول قوي في القضاء على مشاكل الشعر وعلاج أسباب تساقطه، كما أنه طبيعي ١٠٠% لذلك فهو آمن، وليس له أي أضرار على الشعر أو البشرة، ولمعرفة المزيد من المعلومات عن زيت اللوز ومعرفة الفرق بين زيت اللوز الحلو والمر للشعر تابعي معنا هذا المقال.

الفرق بين زيت اللوز الحلو والمر للشعر

زيت اللوز الحلو يحتوي على العديد من البروتينات والأحماض المعدنية، وفيتامين الأوميجا 3 وفيتامين E، كما أنه يحتوي على مجموعة من المعادن الأساسية وأهمها معدني الماغنسيوم والبوتاسيوم، بالإضافة إلى عنصر الزنك المعروف بقدرته على تغذية بصيلات الشعر، لذلك فهو يعمل على علاج مشاكل الشعر ويزيد من تدفق الدم والغذاء لبصيلات الشعر، مما يزيد من قوتها ويجعل الشعر أكثر صحة وقوة وهو ما يُعد أبرز فوائد زيت اللوز الحلو للشعر.

بينما يختلف زيت اللوز المر عن الحلو في كونه زيت غير مكرر ويحتوي على بعض المواد السامة، لذلك يحظر استخدامه بالفم، ولكن هذا لا يعني أنه غير صالح للاستخدام للشعر، بل أن له العديد من الفوائد والاستخدامات حيث أنه يحتوي على مجموعة من العناصر الهامة مثل فيتامين B7، بالإضافة إلى مركب البيوتين، كما يتميز بأنه يحتوي على العديد من العناصر المضادة للبكتيريا والفطريات ومواد مضادة للأكسدة، ولذلك فإن له أثر في علاج العديد من مشاكل الشعر المختلفة.

أيهما أفضل للشعر زيت اللوز الحلو أم المر؟

دائمًا ما تتساءل النساء عن الفرق بين زيت اللوز الحلو والمر للشعر وأيهما أفضل في الاستخدام، وهنا نخبركِ بأنه سواءً زيت اللوز الحلو أو المر كلاهما يحمل من الفوائد الكثير ويمكن إجمالها فيما يلي:

من أبرز فوائد زيت اللوز الحلو لشعر الأطفال والكبار أيضاً أنه يزيد من ترطيب الشعر ويسهل تصفيفه ويقضي على العقد والتشابكات، ويقلل من تساقط الشعر أثناء التصفيف، كما يعمل على تغذية أطراف الشعر فيقضي على الهيشان والأطراف المتقصفة، وكذلك يعالج مشاكل انقسام وتكسر الشعيرات، كما يزيد من نمو الشعر واستطالته لذا ينصح الأطباء باستخدام زيت اللوز الحلو لعلاج مشاكل فروة الرأس الدهنية وعلاج الصدفية.

أما عن فوائد زيت اللوز المر للشعر فتتمثل في كونه يمكنه القضاء على تلف الشعر وفرد تجاعيده وعلاجه من الجفاف، كما يساهم في علاج التهابات فروة الرأس المسببة للقشرة والحكة، وكذلك يمكن استخدامه كعامل حماية للشعر من أشعة الشمس والعوامل الجوية المختلفة، بالإضافة إلى استخدامه للعناية بالشعر المصبوغ لما له من قدرة على الحفاظ على لون الشعر المصبوغ وإكسابه اللمعان المرغوب، وكذلك يكسب الشعر ملمس ناعم، ومظهر لامع وصحي.

أما إذا كنتي تتساءلين عن الفرق بين زيت اللوز الحلو والمر للشعر من حيث الأضرار، فاعلمي انه لا توجد أضرار لكليهما، لأن كليهما زيوت طبيعية لا تضر بفروة الرأس، ولكن يحظر استخدامهما عند وجود حساسية مفرطة من اللوز، كما يحذر خبراء العناية بالشعر من وضع زيت اللوز المر على الشعر قبل استخدام مصففات الشعر الحرارية (الاستشوار والمكواة)، لأنه يرفع من درجة حرارة الشعر مما قد يتسبب في تعرض فروة الرأس وجذور الشعر للاحتراق.

في النهاية نرجو أن نكون قد وُفقنا في عرض الفرق بين زيت اللوز الحلو والمر للشعر، فسارعي باختيار النوع الأنسب لشعرك، واحرصي على استخدامه بانتظام لكي تحصلين على شعر ناعم ولامع وصحي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.